الصداع النصفي أو كما يسمى الشقيقة هو ألم قوي يحدث بجهة واحدة للرأس في الغالب، ويصاحبه بكثير من الحالات الم بالعين ومعاناة من التقيؤ أو الغثيان، إضافة للحساسية من الصوت والضوء، وينبغي الإشارة لكون نوبات الصداع النصفي قد تمتد لأربع ساعات لثلاثة أيام وببعض الحالات تستمر لمدة أكبر، ومن خلال هذا المقال يمكنكم معرفة طرق علاج الصداع النصفي بخطوات بسيطة بعيدا عن الأدوية ولكن في البداية يجب أن نتعرف علي أسباب الصداع النصفي الأيمن الأكيدة.

أسباب الصداع النصفي الأيمن
أسباب الصداع النصفي الأيمن

أسباب الصداع النصفي الأيمن

بداية ينبغي توضيح أسباب التعرض للصداع النصفي الغير مفهومة لوقتنا هذا بصرف النظر عن مكان حدوثه بالرأس، سواء شعر المريض به بالجانب الأيسر أو الأيمن، حيث وجد بضعة خبراء ان العوامل الحياتية والوراثية قد تؤثر في الإصابة به، ونستطيع ذكر بضعة نظريات مطروحة بشأن الصداع النصفي كالتالي:

  • حدوث تغير بجذع الدماغ واتصاله مع العصب الثلاثي التوائم.
  • حدوث اختلال بكيميائية الدماغ، حيث لوحظ احتمال حدوث ارتباط بين اختلال توازن الناقل العصبي الذي يطلق عليه السيروتين والتعرض للصداع النصفي وينبغي الإشارة لان ذلك الرابط ما زال يدرس ويبحث بشأنه.

محفزات الصداع النصفي الأيمن

توجد عوامل كثيرة يمكنها تحفيز التعرض لنوبات الصداع النصفي، وترفع من تكراراها، وقد تختلف المحفزات بعض الشئ من فرد لأخر، ولكن تم تحديد بعض المحفزات الأكثر انتشارا، حيث لوحظ انها تؤثر على غالبية المصابين بصداع نصفي، وما يلزم المريض القيام به هو تعيين المحفزات التي تؤثر به بشكل خاص، وتعلم طريقة تجنبها أو التعامل معها لتقليل خطر ظهور نوبات الصداع النصفي:

  • الضغط النفسي والتوتر: حيث يعتبر الضغط النفسي والتوتر السبب الأساسي لحوالي 70% لإجمالي نوبات الصداع النصفي.
  • تغير نظام ونمط النوم: يعتبر النوم عامل مهم للحفاظ على سلامة الجسم وبالأخص صحة الدماغ، ويترتب علي تغير نمط النوم، وعدم انتظامه لتحفيز التعرض لنوبات الصداع النصفي، ولهذا ننصح بتنظيم وقت النوم، والحرص على النوم لسبع أو ثمان ساعات يوميا على الأقل لتجنب نوبات الصداع.
  • حدوث تغير بالطقس: فقد يترتب على التعرض لدرجات مرتفعة للحرارة أو الرطوبة المرتفعة، أو تغير ضغط الجو، لتحفيز ظهور نوبات الصداع النصفي.
  • تناول المشروبات الكحولية والكافيين: فقد يتسبب تعاطي المشروبات الكحولية والكافيين لتطور علامات الصداع النصفي.
  • التغير والاضطراب الهرموني: تفوق نسبة تعرض النساء للصداع النصفي نسبة تعرض الرجال له بحوالي ثلاث أضعاف، وتشير الأبحاث لكون 75% من السيدات المصابات تظهر لهن نوبات صداع بفترة الطمث والفترة القريبة منها، وهذا نتيجة التغيرات بمعدلات هرموني البروجسترون والاستروجين بالجسم.
  • التعرض لروائح نفاذة: فقد تعمل الروائح النفاذة على عمل مستقبلات عصبية محددة بالممرات الأنفية، فيترتب عليها التعرض لنوبات صداع نصفي، لهذا نوصي الأفراد الذين لديهم صداع نصفي بتفادي الروائح النفاذة والعطور.
  • تناول بعض الأنواع للأطعمة: تناول بضعة أنواع للطعام قد تحفز الإصابة بنوبات الصداع النصفي كالشوكلاتة، والفاكهة الحمضية، واللحوم المعالجة، والحليب، ويوصي الأفراد المعرضون لنوبات الصداع النصفي باتباع نظام غذائي يخلو من الأطعمة المحفزة للصداع النصفي.
  • التعرض لضوء ساطع: يعد الضوء الساطع إحدى محفزات حدوث نوبات الصداع النصفي لبعض المصابين سواء كان ضوء طبيعي للشمس أو ضوء مصابيح ساطعة لهذا يوصى بارتداء نظارات شمسية لتجنب ضوء الشمس وتفادي الأضواء الساطعة.

علاج الصداع النصفي الأيمن

يتوفر بضعة علاجات مساعدة لتخفيف علامات الصداع النصفي ومنها التالي:

  1. تغيير طريقة الحياة: ويكون هذا بتجنب مسببات الضغط النفسي وتفادي محفزات الصداع النصفي بقدر المستطاع.
  2. العلاج المنزلي: ومن تلك العلاجات التالي:
  • الاستلقاء أو النوم بغرفة مظلمة خلال الشعور بالصداع النصفي حيث يساعد هذا بتقليل علامات الصداع النصفي للكثير من المصابين.
  • وضع قطعة باردة ورطبة قماش على الجبين أو خلف الرقبة.
  • تدليك الرأس وأيضا صدغي الرأس.

أسباب الصداع النصفي الأيمن | طرق علاجه الصحيحة بالفيديو

وفي النهاية نتمنى أن يحظي المقال عن أسباب الصداع النصفي الأيمن في نقاط بسيطة علي إعجابكم من خلال موقع أخبار حصرية بما كُتب به من معلومات، ونتمنى أن يتم تفعيل إشعارات الموقع من أجل أن يصلكم جديد الأخبار الحصرية لحظة بلحظة وكن معنا في قلب الحدث، كما يمكن الاشتراك معنا في خدمة أخبار جوجل نيوز Google News، ويمكنكم التعليق علي المقال في حال وجود أي استفسارات وسنقوم بالرد عليكم متابعينا في أسرع وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.