أعراض سرطان الثدي Breast Cancer، هناك الكثير من الأشخاص وبالأخص النساء مصابون بأورام الثدي الحميدة، ولكن لا يوجد إلي الآن سبب محدد للإصابة بأورام الثدي الحميدة، ولكن هناك كثير من العلماء يعتقدون من أن كل هذه الكتل من الورم تنشأ وتتطور بسبب التغيرات الحاصلة في مستويات هرمون الأستروجين في الجسم، حيث يتكون الثدي من فصيصات وهى عبارة عن غدد منتجة للحليب وقنوات تحمل الحليب لكى تعمل علي توصيله لحلمة الثدي، وهناك أنسجة دهنية تحيط بالغدد والقنوات لكى تحميها، وعاده يبدأ ورم الثدي الحميد بالتكوين في إحدى فصيصات الحليب، حتى تصبح في النهاية كتلة متماسكة ولينة وهى تعتبر الورم الحميد.

مراحل تطور سرطان الثدي الخبيث الأكيدة أعراضه وعوامل الخطورة
أعراض سرطان الثدي Breast Cancer

كيف يتم تشخيص أورام الثدي الحميدة؟

عند شعور المرأة بوجود كتلة في الثدي أو عدة كتل يجب عليها أستشارة طبيب متخصص، وسوف تتجه المرأة لعيادة متخصصه بمشاكل الثدي، وحينها سوف تقوم بعده فحوصات علي يد مجموعة من المتخصصين وهى تقوم بإجراء الفحص وهو يطلق عليه الثلاثي حتى يصل في النهاية للتشخيص الدقيق وهذه الفحوصات تتضمن:-

  • فحص الثدي عن طريق اليد خارجي.
  • فحص الثدي بالأشعة فوق الصوتية والتصوير الشعاعي الثدي.
  • عن طريق خزعة من الثدي أو الوخز بإبرة رقيقة، (اختزاع بالإبرة النحيفة (Fine needle)، اختزاع بالإبرة الثخينة (Coreneedle)، اختزاع تجسيمي (Stereotactic biopsy)، موضعة سلك معدني، اختزاع جراحي).

وعندما تكون الفتاه المصابة بورم الثدي الحميد صغيرة في السن كلما كانت الإجراءات المتخذة قليله في الشدة والخطورة، ومن الممكن أن لا تضطر أن تلجأ للقيام للفحص الثلاثي بكامل الإجراءات المطلوبة وتكتفي بمجرد فحص الثدي اليدوي والفحص بالأشعة فوق الصوتية هذا كافي ولا تلجأ الفتاة لأخذ خزعة من الثدي.

ولكن إذا كانت المرأة عمرها أقل من 40 سنة هنا تحتاج لإجراء فحص بالأشعة فوق الصوتية بدل من التصوير الشعاعي للثدي، وفي الأغلب سيصبح نسيج الكتلة الموجود في الثدي أكثر في الصلابة ومن حيث بنبتة تصبح أكبر كثافه، وهذا ما يجعل التصوير الشعاعي للثدي أقل في الوضوح ولكنة لم يعمل علي إلغاء الحاجة للوصول لتشخيص صحيح ومتكامل.

كيف يتم علاج مصاب ورم الثدي الحميد

هناك ثلاثة طرق للتعامل مع حالة أورام الثدي الحميدة وهى تشمل:-

اتباع وملاحظة أورام الثدي الحميدة دون استئصالها، وهذا عندما تكون صغيرة ولا يبدو أنها سوف تكبر مع الوقت، وجودها بالصدى لا يسبب أي ضرر له.

ومن أعراض سرطان الثدي Breast Cancer أنها تحتاج إلي عملية جراحية وهذا يتضمن خيارين وهما :-

  • أولاً حدوث استئصال خزعى وهو ناتج عن إجراء عمليه جراحية يلجأ إليها لكى يتم إزالة كتل الثدي الحميدة المعقدة والعملاقة، وعند إجراء هذه العملية يتم التخدير الكلي أو الموضعي.
  • ثانياً إجراء استئصال خزعى وهذا بمساهمة ضغط الهواء، وهذه العملية لا تسبب حدوث شق كبير في الصدر وممكن أن تقام تحت تأثير المخدر الموضعي، وهذه العملية يلجأ إليها الأطباء في حالة إذا كانت كتلة الورم كبيرة أو الكتل المتعددة الحميدة في الثدي صغيرة الحجم، حيث تتم عن طريق إدخال أنبوب مفرغ عبر شق صغير من الثدي حيث يقوم بشفط الورم للخارج بالكامل، وهذا يتم تحت المراقبة الجيدة للأنبوب والتأكد من دخوله الأماكن الصحيحة وهذا يتم من خلال أشعة فحص الثدي داخليا، وعند استئصال كتل الورم يتم فحصها بالمعمل، وهذه العملية من الممكن أن تسبب حدوث تورم والألم لعدة أيام.

العلاج غير الجراحي وهذا يطلق عليه الكي أو التجميد حيث يتم مراقبه الورم الحميد من خلال الطبيب المعالج، وهذا عن طريق الأمواج فوق الصوتية علي شاشة جهاز مخصص، وهو يقوم بحمل أداة إلكترونية يطلق عليها الكرايبروب حيث يقوم بالضغط بها علي الثدي حتى تعمل علي تجميد الأنسجة المحيطة بالورم وهذا يؤدى إلي تدمير الكتلة الحميدة دون التدخل الجراحي.

وجود استئصال في من أورام الثدي الحميدة لا يسبب تأثير علي شكل الثدي، ولكن هذا لا يمنع ظهور الفجوة وهى من الممكن أن تكون غير ظاهرة في المكان الذي تم منه استئصال كتلة الورم الحميد أيضًا الكشف بمساعدة الحاسوب (CAD)، تصوير الثدي الشعاعي الرقمي، التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI)، تابعونا لجديد الأخبار الحصرية لحظة بلحظة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *