التخطي إلى المحتوى

من الطبيعي أن تشعر بالقلق من وقت لآخر، خصوصاً إذا كانت حياتك مليئة بالضغوط النفسية، ومع ذلك، يمكن أن يكون القلق والانزعاج المستمر المفرط الذي يتداخل مع الأنشطة اليومية علامة من علامات اضطراب القلق العام، ومن الممكن أن يصاب الأطفال أو البالغون بهذا الاضطراب، والذي تتشابه أعراضه مع الأعراض الخاصة باضطراب الهلع، واضطراب الوسواس القهري، وغيرها من أنواع القلق، ولكنها جميعًا حالات مرضية مختلفة.

اضطراب القلق العام ومعاناة مستمرة بشكل كبير والعلاج ممكن
اضطراب القلق العام ومعاناة مستمرة بشكل كبير والعلاج ممكن

تُشكل الحياة مع هذا الاضطراب تحديًا على المدى الطويل، ففي معظم الحالات يحدث هذا الاضطراب مع غيره من اضطرابات القلق أو المزاج، في معظم الحالات، يخف الاضطراب بتناول الأدوية أو العلاج بالكلام (العلاج النفسي)، وتغييرات نمط الحياة يمكن أن تساهم في تخفيفه، وتساعد مهارات التكيّف وأساليب الاسترخاء في علاج هذه الحالة أيضًا.

وفي هذا المقال سنتعرف على أعراض هذا الاضطراب في البالغين والصغار ومضاعفاته عبر موقع أخبار حصرية، كما سنتعرف على مسبباته وعوامل الخطورة، وكيف يمكن علاجه ونمط الحياة الملائم للتعايش مع هذا الاضطراب، حيث تُشكل الحياة مع هذا الاضطراب تحديًا على المدى الطويل، ففي معظم الحالات يحدث هذا الاضطراب مع غيره من اضطرابات القلق أو المزاج.

في معظم الحالات، يخف الاضطراب بتناول الأدوية أو العلاج بالكلام (العلاج النفسي)، وتغييرات نمط الحياة يمكن أن تساهم في تخفيفه، وتساعد مهارات التكيّف وأساليب الاسترخاء في علاج هذه الحالة أيضًا.

علاج القلق: الدراسات تشير إلى أن كلاً من العلاج السلوكي المعرفي (CBT) والأدوية ومنها (مثبطات استراد السيروتونين الانتقائية) أثبتت فعاليتها في الحد من القلق، لم تظهر مقارنة بين النتائج الإجمالية للعلاج المعرفي السلوكي والدواء على القلق فروق ذات دلالة إحصائية (أي أنها كانت على نفس القدر من الفعالية في علاج القلق). ومع ذلك، فإن العلاج المعرفي السلوكي يكون أكثر فاعلية في الحد من شدة الاكتئاب.

ومن المرجح الحفاظ على آثاره على المدى الطويل، في حين أن فعالية العلاج الدوائي تميل إلى التناقص إذا تم إيقاف الدواء، ويتم عمومًا استخدام مزيج من كل من العلاج المعرفي السلوكي والأدوية كنهج مرغوب فيه أكثر للعلاج، يمكن أن يكون استخدام الأدوية لتقليل مستويات القلق الشديد مهمة في تمكين المرضى من الانخراط بفعالية في العلاج السلوكي المعرفي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *