انتهت صباح اليوم مباراة منتخبي البرازيل وفنزويلا في الجولة الثالثة ضمن تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم قطر ٢٠٢٢ بفوز منتخب البرازيل بهدف نظيف علي منتخب فنزويلا، المنتخب البرازيلي يتواجد في صدارة جدول الترتيب برصيد ٩ نقاط حصدهم من ثلاثة انتصارات متتالية، فيما يحل منتخب الأرجنتين ثانيا برصيد ٧ نقاط، بينما يحتل منتخب فنزويلا المركز ١٩ بعد سلسلة هزائم متتالية برصيد صفر من النقاط ويأتي في نهاية جدول التصفيات منتخب بوليفيا في المركز ٢٠ والأخير بفارق النقاط عن منتخب فنزويلا، حيث سيطر المنتخب البرازيلي علي معظم أوقات المباراة لكنها لم تتوج إلا بهدف وحي، مع إهدار العديد من الفرص الأخري للتسجيل خلال اللقاء.

وصف أحداث الشوط الأول

ظهرت السيطرة الواضحة للمنتخب البرازيلي منذ بداية اللقاء وصناعة الفرص الهجومية، فجاءت في الدقيقة ٤ هجمة واعدة للمنتخب البرازيلي عن طريق ضربة ركنية وصلت للاعب تياجو سيلفا ليسددها برأسية مميزة لكنها مرت فوق المرمي بسنتيمترات، وفي الدقيقة ٧ من الشوط الأول أحرز اللاعب ريتشارليسون هدفا لكن الحكم ألغاه بداعي التسلسل بعد التأكد من الفار، وفي الدقيقة ٢٩ تصدي الحارس الفنزويلي لتسديدة قوية ومميزة من اللاعب إيفرتون ريبيرو ليخرجها لضربة ركنية.

وفي الدقيقة ٣٣ أضاع اللاعب جابرييل جيسوس واللاعب ريتشارليسون هجمة مميزة دون إحراز هدف بعد عدة تمريرات منظمة لفريق السامبا عن طريق تمريره مميزة لجيسوس، لكنه لم يسددها بالشكل المناسب والقوة المطلوبة لتسكن شباك الحارس الفنزويلي ،لتصل للاعب ريتشارليسون أمام المرمي ليسددها مباشرة لكن فوق القائم، حاول المنتخب الفنزويلي صناعة هجمة في الدقيقة ٣٩ عن طريق اللاعب بيفرسون سوتيلدو بإنطلاقة مميزة ليمرر عرضية ليبعدها اللاعب ماركينهوس إلي ركنية.

وفي الدقيقة ٤٢ أحرز اللاعب دوجلاس لويز هدفا للبرازيل، لكن الحكم ألغاه بسبب خطأ من اللاعب ريتشارليسون تجاه مدافع المنتخب الفنزويلي قبل تسجيل الهدف، لتأتي هجمة سريعة مميزة للمنتخب الفنزويلي في الدقيقة التالية مباشرة ٤٣ لتنتهي بتسديده قوية ومباشرة من اللاعب داروين ماتشيز من علي حدود منطقة الجزاء لكن حارس منتخب البرازيل تصدي للكرة وأمسكها لينقذ مرماه من فرصة تسجيل هدف في شباكه، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.

وصف مجريات الشوط الثاني

تقدم دفاعات المنتخب الفنزويلي في بداية الشوط الثاني إلي منتصف الملعب لتتضيق المساحات وغلق فرص التمرير علي المنتخب البرازيلي، وفي الدقيقة ٥٢ كان هناك وجود شك في ضربة جزاء للمنتخب البرازيلي بعد سقوط اللاعب ريتشارليسون داخل منطقة جزاء المنتخب الفنزويلي، لكن الحكم لم يحتسبها بعد العودة لتقنية الفار، وفي الدقيقة ٦٧ جاء هدف المباراة الوحيد للمنتخب البرازيلي عن طريق اللاعب روبيرتو فيرمينو، بعد تمريره عرضية من اللاعب كيتا من يمين منطقة الجزاء لتصل للاعب جابرييل جيسوس لكنه لم ينجح في تسديدها بسبب ضغط مدافعي المنتخب الفنزويلي، لتصل لفرمينو الخالي من الرقابة ليسدد الكرة لتسكن شباك الحارس محرزا الهدف الأول لمنتخب السامبا.

لتستمر بعدها محاولات المنتخب البرازيلي لإحراز الهدف الثاني، وفي ظل محاولات علي استحياء من المنتخب الفنزويلي لإحراز هدف التعادل لكن باءت جميع الفرص والمحاولات الهجومية بالفشل من الفريقين، لينتهي الشوط الثاني والمباراة بفوز منتخب السامبا بهدف نظيف ليتصدر جدول الترتيب ضمن تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم قطر ٢٠٢٢.

استمر المنتخب البرازيلي في مواصلة الضغط الهجومي علي مرمي حارس فنزويلا في ظل غياب نجم السامبا نيمار وصناعة الفرص التهديفية، لكن دون ترجمة تلك الفرص لأهداف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.