حيث تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورا لدماء فتاة المعادي من قبل ثلات مجهولين أثناء استقلالهم بسيارة ميكروباص بقصد خطفها إلا أن المجني عليها تشبست وقاومتهم، فقام المتهمين بسحلها تحت عجلات السيارة مما أدى إلى مصرعها في الحال.

ضحية سحل فتاة المعادي

وأمام مستشفى “مبرة المعادي” تجمعت أسرة المجني عليها لحين انتهاء إجراءات تصريح الدفن الخاصة بجثة المجني عليها، حيث من المنظر إخراج الجثة صباح غد الخميس، لد فنها في المقابر التابعة لأسرتها وذلك بعد الانتهاء من تشريح الجثة لبيان سبب الوفاة الحقيقي.

وأيضا تمكنت الأجهزة الأمنية، من القبض على سائق السيارة المشتة في فعل تلك الجريمة البشعة، ويكثف رجال المباحث جهودهم لضبط باقي المتهمين كما يتم التحقيق مع المشتبه في تلك الواقعة، وكانت الأجهزة الأمنية قد حددت هوية ثلاثة من المتهمين بعد القيام بتفريغ الكاميرات الخاصة بشارع ٩ بمنطقة المعادي، والتي أظهرت أحد الجناه وهو يمسك بحقيبتها، فسقطت على الرصيف تحت عجلات السيارة، وتوفت في الحال.

وتحفظ رجال المباحث على تلك الكاميرات والتي قد بينت سحل جثمان الفتاة من خلال معاكستها، مبينة أن تلك الكاميرات تخص محال تجارية في محيط الحادث، وقد تبين من خلالها المتهمين، وسيتم ضبطهم خلال الساعات المقبلة.

وأيضا قام رجال المباحث بسماع أقوال أصحاب المحال التجارية بعد القيام بتفريغ الكاميرات، حيث بعد تفريغها تبين قيام المتهمين التحرش بالضحية في أثناء عودتها من العمل وبعد هروبها منهم اشتبكت ملابسها في سيارتهم، مما أدى إلى سقوطها تحت عجلات السيارة.

حيث تلقت عمليات النجدة بلاغا من الأهالي بمصرع فتاة بشارع ٩ بالمعادي بدائرة القسم وعلى الفور انتقل رجال المباحث وتبين من خلال التحريات الأولية، انه أثناء سير المجني عليها بالشارع، قام مجهولون بمضايقتها والتصقت حقيبة يدها بالسيارة، مما أدى إلى سحلها في الشارع وسقوطها على الأرض ما أدى إلى وفاتها، ويقوم رجال المباحث بجمع التحريات وسؤال شهود عيان وجار ملاحقة المتهمين للقبض عليهم.

ضبط سائق السيارة المتورط بسرقة وسحل فتاة المعادي والبحث عن باقي المتهمين، مفاجأة السيدة المنتحرة تركت وصية في حقيبة يدها لتوزيع تركتها على الأيتام وغيرهم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *