حيث صرحت منظمه الصحة العالمية أنه وجد في بريطانيا اليوم اكتشاف طفرة جديدة من وباء كورونا من السلالة البريطانية، حيث كشفت البحوث والعلماء أن الطفرة الجديد يطلق عليها اسم E484K التي وجد أنه تم العثور عليها من قبل في السلالة الأفريقية والبرازيلية، وهذه السلامة تجعل جائحة كورونا اكثر قوه وصمود أمام الجسم والمناعة وتضعف من بعض الأدوية واللقاحات، والأمر موجهه لبعض المتعافين من كوفيد 19 لأنهم مهددين بالإصابة بالسلالة الجديدة.

اكتشاف طفرة جديدة من السلالة البريطانية

وبسبب اكتشاف هذه السلالة الجديدة تم إغلاق بعض الدول اغلقوا حدودهم مع  الولايات المتحدة لان هذه السلالة أكثر انتشاراً بين من كوفيد 19، ومن الدول التي أغلقت حدودها مع بريطانيا هم  أمريكا اللاتينية والبرتغال وبعض من الدول الأفريقية، حيث أعلن وزير الصحة البريطاني “مات هانكوك” أنه يوجد أكثر من ألف شخص قد أصيب بالسلالة الجديدة من وباء كورونا، وتم انتشار الفيروس بشكل أساسي في جنوب انجلترا ولندن وكينت.

– حيث صرح الدكتور علم الأحياء الدقيقة في معهد كامبردچ : أنه يجب علينا أن نأخذ الحظر من هذه الطفرة والتحرك ضدها لأننا لا نعلم كيف سيتحول الأمر على المدى الطويل لأنها إذا أصابت العديد من الناس سوف يكون من الصعب السيطرة عليها، حيث صرح الفيزيائي “ريشارد نير”: نحن حتى الآن لا نعرف الكثير عن هذه الفكرة وفى هذه المرحلة الزمنية لا يمكننا أن نعرف انها ستنتشر  بشكل أسرع أم لا والأمور حتى الآن غير واضحه.

حيث صرح أيضاً البروفيسور الآن ماكنالى للهيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”: دعونا أن لأنكون هسترين هذا لا يعنى أنه أكثر قابلية لانتقال أو أكثر عدوه أو خطورة وأن نبقى عقلانيين لأن هذا يتعلق بالفيروس الطبيعي ونتوقع ظهور تطورات جديدة مع مرور الوقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.