تم أثارة غضب المئات من الفرنسيين وهذا بسبب شركه أمازون لأنها بَنت مستودع عملاق بقرب موقع اثري وتم غضب المواطنين ورفضهم لهذا النموذج المدمر، وتمت مشاركه مئات المواطنين من جميع مدن الدولة الفرنسية غي مظاهرات ناشدت الجامعات المناهضة للرأسمالية والمجموعات البيئية ضد فعل شركة أمازون، وتتفكر أمازون في بناء مستودع مساحته 38 ألف متر مربع في بلدة فورنيس الصغيرة التي تقع في جنوب البلاد قرب بونت دو جارد وهي من مواقع التراث العالمي المشهور.

حصريا شركة أمازون تثير غضب المواطنين
شركة أمازون تثير غضب المواطنين

شركة أمازون تثير غضب المواطنين

وتظاهر المواطنون في حدود 800 و1000 مواطن في الموقع وأم زرعهم لشجيرات أمام اللافتات الضخمة المكتوب عليها أقفوا أمازون وليس هنا في أي مكان، وتم تكوينهم لسلسله بشريه لإظهار حجم المشروع وتم طلقهم لبالونات متعدده الألوان التي كانت علي ارتفاع 18 متر وكانت هذه الخطة للإشارة إلي ارتفاع المنشأة التي تم التخطيط لها المكونة من 5 طوابق.

وتم قول” لقد ناضل مواطنو فورني والمناطق المحيطة بها منذ عامين ضد إنشاء مستودع عملاق لأمازون” من قبل المتحدث باسم الجماعة “أتاك” للناشطين الفرنسيين.

الاستثمار المدمر

وتمت المتابعة من قبله “في البداية كانوا وحدهم بعض الشيء ضد الجميع لكنهم نجحوا في وقف المشروع بفضل لجوئهم إلي القانون”، كما تم إضافة “نريد أن نظهر أن هذه ليست معارك صغيرة منعزلة وأننا نستطيع حشد مئات الأشخاص المستعدين للعودة لوقف العمل”، وفعلت سارة لاتور التي قد وصلت إلي سن 38 عام مع طفليها البالغين من العمر” 6″و”8″ أعوام وتم زرعهم لشجره في ارض النفايات حيث نمت الكروم يوما.

وعبرت عن فعلها هذا بقولها “هذه الشجيرات التي نزرعها اليوم هي رمز للحياة يتناقض مع ما تقوم به أمازون”، كما تم إضافة “جئت مع أطفالي لأنني لا أريد هذا النموذج المدمر لهم”، كما قيل أن نحو 200 مواطن تم احتشادهم خارج المنشأة في كاركيفو وهي احدي ضواحي مدينه نانت في غرب البلاد، .”ندين أمازون لتدميرها مزيدا من الوظائف” وتم هذا القول من قبل المتحدثة باسم المنظمين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.