قبل البدء بالحديث عن نظام الانضباط الوظيفي الجديد لعام (1443) من حيث  أهدافه وعقوباته، يجب أن نذكر بداية تعريف الانضباط الوظيفي هو نظام يهدف إلي حماية النظام العام ككل ويعمل علي استمرارية خدمات النشر بصفة عامة كما يضمن حسن أداء الموظف وتقييمه الذي يعتمد علي كفاءته في العمل وكان الهدف وراء هذا النظام لكي يناسب عمليات التطوير الشاملة التي تشهدها المملكة في مختلف المجالات، كما يهدف إلي جميع يعمل علي دعم جميع المجالات بالإضافة إلي حقوق الملكية الأساسية مما يؤدي إلي توفير بيئة عمل جيدة للجميع وتجنب أي وضع يؤدي إلي تعطيل أداء الموظف السعودي.

أهداف نظام الانضباط الوظيفي الجديد لعام 1443

  • تقييم أداء الموظفين داخل جهاز الدولة العام استناداً إلي إنتاجيتهم وكفاءتهم ومهاراتهم في تأدية مهامهم الوظيفية.
  • المساواة في التعامل مع جميع الموظفين أي أن كان مستواهم الوظيفي من ناحية العقوبات.
  • الهدف الرئيسي هو خلق بيئة عمل عادلة وآمنة وتمنح حافز تشجيعي لتحسين الأداء.
  • تحفيز الموظفين علي العمل بجدية دون أي تقصير في مهامهم الوظيفية.
  • الانضباط في المواعيد والسلوكيات والتعاملات داخل مكان العمل.
  • تقديم الحوافز والمكافآت للعاملين داخل المملكة العربية السعودية.
  • تعديل اللوائح الخاصة بوزارة الموارد البشرية.

بعد أن تعرفنا علي الجزء الأول وهو الأهداف لنكمل توضيح نظام الانضباط الوظيفي الجديد لعام (1443) من حيث أهدافه وعقوباته.

تفاصيل  نظام الانضباط الوظيفي الجديد لعام 1443

لقد صدر القرار من قبل مجلس الشوري السعودي برئاسة خادم الحرمين الشريفين، الملك بن عبد العزيز آل سعود علي تطبيق نظام الانضباط الوظيفي الجديد لعام 1443 هجرية علي المؤسسات العامة داخل المملكة وموظفيها والذي صدر يوم الثلاثاء الموافق السابع من شهر سبتمبر لعام 2021 ميلادية وعلي الجميع معرفة تفاصيل النظام وشروطه وتطبيقها بالكامل وفي حال حدوث أي مخالفة سيتم إصدار عقوبات صارمة.

ما هي العقوبات التي تطبق في حال صدور أي مخالفة

ضمن نظام الانضباط الوظيفي الجديد توحيد العقوبات علي كافة الموظفين الذين يصدرون مخالفات بشأن تطبيق النظام داخل المملكة خلال مواقع عملهم، حيث أقر النظام بمنج جميع الصلاحيات إلي الوزير المختص ليقوم بتحديد العقوبات المناسبة التي يوقعها علي الموظف المخالف للنظام والذي يعمل علي تعطيل سير العمل والهدف وراء فرض العقوبات هو إلزام الموظفين للالتزام بقواعد النظام من ناحية السلوك الأخلاقي والوظيفي للمهام الموكلة إليه حسب وظيفته.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *